-->

اجتماع عسكري طارئ في مأرب ورسالة نارية من الجنرال علي محسن الأحمر

اجتماع عسكري طارئ في مأرب ورسالة نارية من الجنرال علي محسن الأحمر

    اجتماع عسكري طارئ في مأرب ورسالة نارية من الجنرال علي محسن الأحمر


    في اجتماع طارئ عقده نائب رئيس الجمهورية الجنرال علي محسن صالح الأحمر مع عدد من القيادات العسكرية في الجيش اليمني وعدد من قيادات قوات التحالف العربي مساء الجمعة في محافظة مأرب بحضور رئيس هيئة الأركان العامة بن زعزيز ووزير الدفاع محمد علي المقدشي ومحافظ الجوف الشيخ أمين العكيمي ومحافظ مأرب الشيخ سلطان العرادة .

    وخلال الإجتماع العسكري ناقش الفريق علي محسن صالح الأحمر الأحداث العسكرية والمستجدات الأخيرة التي شهدتها محافظة الجوف وكافة الجبهات وكان النقاش مباشر مع وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة وقائد قوات التحالف العربي والقوات المشتركة في محافظتي الجوف ومأرب .

    وعبر الأحمر عن الجهود الكبيرة التي يقوم بها افراد وقيادات الجيش الوطني في جبهات القتال أمام الحوثيين وعبر عن شكره لجميع أبناء إقليم سبأ وإلى الصحفيين والناشطين وجميع القوى التي تدافع عن القضايا الصادقة التي تخص مستقب اليمن والتضحيات الكبيرة التي يقدمونها في سبيل الجمهورية اليمنية .


    كما دعاء الجنرال الأحمر الى مزيد من التلاحم بين كل القبائل اليمنية لدعم قوة الشرعية واعادة الأمن والأستقرار في اليمن واستمرار محاربة المشروع الإيراني حسب قولة ومواجهة الحوثيين الأنقلابيين على الدولة والشرعية اليمنية المعترف بها دولياً .

    من جهة أخرى عبر علي محسن الأحمر عن شكره وتقديره للمملكة العربية السعودية التي تقود التحالف العربي في اليمن لمواجهة الحوثي وتمير الخطر الذي اصاب اليمن ودول الجوار ، مطالباً بالسعي قدماً الى سرعة تنفيذ اتفاق الرياض واستمرار الوقوف دوماً بجانب اليمن والمحن التي يمر بها الشعب اليمني .

    واضاف الأحمر في كلمتة التي القاها امام عدد من قيادات الجيش اليمني وعدد من قيادات التحالف العربي بأن الجيش الوطني مستمر في مواجهة الإنقلاب في اليمن جنوباً وشمالاً متمسكاً بأملة بأن النصر قادم لا محال وسيتم تحرير كل مناطق اليمن من أي تأمر وانقلاب على الدولة اليمنية والقواتها المسلحة والأمن .

    وقال بأن اليمن مر بويلات حرب كبيرة استمرت لسنوات وقد واجه الشعب اليمني جميع الأزمات المعيشية خلال تلك السنوات العجاف التي لم تحقق لليمن الا الدمار وزرع الحقد والكراهية بين القبائل وجميع الشعب اليمني متمنياً انتهاء الحرب عما قريب ويعم السلام للشعب اليمني .

    ونوه الجنرال الأحمر بأن المشاكل الداخلية التي شهدها اليمن من قبل الإنقلابيين لم تحقق الى كره الناس لهم والعداء الكبير من قبل اطياف الشعب اليمني .

    مضيفاً أن الجماعات المسلحة هدفها تمزيق لحمة اليمنيين وزرع الطائفية والكراهيية بينهم لبناء مشروعهم الخاص الأمر الذي يزيد من معاناة الشعب من وقت الى اخر مع استمرار الأزمات المعيشيية في اليمن بسبب انقلابهم على الدولة اليمنية.

    وعبر عن رأية قائلاً أن القوات المسلحة والأمن يسجلون بدمائهم في سبيل الوطن ملحمة تاريخية مشرفة لمحاربة المشروع الإيراني في اليمن ، ويجب على جميع ابناء اليمن الإلتحاق بأبطال الجمهورية لإعادة الأمل للشعب اليمني وبناء اليمن الواحد من شرقة الى غربة ومن شماله الى جنوبة.

    المصدر: المشهد العربي
    شموخ عبدالله
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المشهد العربي .

    إرسال تعليق